الديوان » سوريا » بطرس كرامة »

يهنيك يا ذا المجد والافضال

يهنيك يا ذا المجد والافضال

في خلعة الأعنام والإجلال

ولك المنا والفوز يا من في سما

أوج السعادة راقياً متعالي

قد أشرقت رتب العلى وتفاخرت

بسنا شهاب سعودك المتلالي

وسمت ربوع العزا منا مذ حبت

بشرى التهاني سائر الأطلال

وروى الصفاء عن الهناء مسرّة

تهدى بنصر السيد الرئبال

نعم الأمير أبو المحامد والثنا

القاسم الأعداء والأموال

شبل سليل غضنفر ذو همة

تسطو على الآساد والأشبال

باهت بك العلياء ثم تمايلت

بثنا أبيك تجر بالأذيال

مولى به الشرف الرفيع موطّد

بمواهب جلّت عن التمثال

ذو باتر تخشى الأسود فرنده

يسقيه أن يظمى دما الأبطال

فهو الذي ملأ الأنام مهابة

وحبا الورى نعما بفيض نوال

بدر الأماجد والأكابر سيد

قد جاءنا بمآثر الإقبال

قد فاخر العدل السني بحكمه

ونشا بمحم قوله الفصّال

للَه درك من همام قاسم

شهم يفوق محاسن الأمثال

كابيه جاء وليس بدعا كونه

متشبها بأبيه في الأحوال

ومهذب فلك المعالي كنهه

يذري السحاب بكفه الهطال

مولى له الخلق الجميل طبيعة

منذ الفطام وحاز كل جمال

ذو فطنة وفراسة وسماحة

ولطافة تزهو بحسن مقال

وتشيد المجد البهي يفضله

لما توشح ثوب نصر غالي

يا ذا الأمير ابن الأمير أبو الندا

والمالك العليا بحسن خصال

يهنيك فيما حزته وكسبته

من خير حظّ باهي المنوال

ولك الهناء بخلعة مزفوفة

بسيادة وعناية ومعالي

دامت لكم وراده بالعز ما

طال الزمان السرمد المتوالي

واسلم ودم ما قال ارخ ناشد

دامت لكم بالسعد والإقبال

معلومات عن بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس بن إبراهيم كرامة. معلم. من شعراء سورية. مولده بحمص. اتصل بالأمير بشير الشهابي (أمير لبنان) فكان كاتم أسراره. وكان يجيد التركية، فجعل مترجماً في (المابين الهمايوني) بالآستانة فأقام إلى أن..

المزيد عن بطرس كرامة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بطرس كرامة صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس