الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

روحي وأرواح الوجود

روحي وأرواح الوجود

تفيدك يا باب الشهود

يا حضرة الإحسان يا

سر التدلي والصعود

يا مظهر الرحموت في الد

نيا وفي دار الخلود

يا علة الإيجاد يا

من أغرق الدنيا بجود

يا عضب قدس حد بال

حد الجرى خير الحدود

وأقام بنيان الهدى

وأبان منهاج الورود

وأتى لهدم البغى وال

عدوان من كرم الودود

فأتم سر الهدل بال

برهان والرأي السديد

ولحل عقد الكفر جا

بالذكر منظوم العقود

فجلا ظلام الشرك وال

بهتان بالدد المديد

يا من أعز الدين بال

عز القديم وبالجنود

أصحابه الغر بالكرا

م الزهر أصحاب البنود

رحماك رحماك الغيا

ث فقد هلكت من الصدود

جلى بقرب منك يا

غوث الأقارب والبعيد

يا سيداً أعتابه

مأوى المتيم والطريد

هو أحمد ومحمد ال

محمود مصباح السعود

حرم الأمان لدى ال

محيف وخير موفٍ بالعهود

واجل هاد للجها

د وللركوع وللسجود

وأعز من هرعت له

للرشد أعيان الوفود

فاثابهم نيل المرا

د بحل سلسلة القيود

قمر تغلب ضمن طي

ي النشء في خير الجدود

صلى عليه اللَه ما ان

تشر الصباح على الوجود

وعلى بنيه كواكب السا

دات والصحب الأسود

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس