الديوان » العصر العباسي » الأحنف العكبري »

كلح الزمان إلى الورى

كلح الزمان إلى الورى

فشقوا بقبح كلوحه

وتضايقت طرق المعا

ش فضاق ذرع فسيحه

فاحيج فيه إلى مزا

ح مليحه بقبيحه

فاخرت أحسن ما

وجدت حذار غبّ جموحه

وقنعت بالنزر اللقى

ورضيت شحّ شحيحه

ليودّني أهل الزما

ن وإن دها بفدوجه

وعلمت أني إن وصل

ت غبوقه بصبوحه

شاغبت أهل زماننا

بكسيره وصحيحه

فصرعت ذاك محدّلا

وتركت ذا بكدوحه

فأصارني جودي إلى ال

إخسار بعد ربيحه

وإلى شكاية صاحب

والذم بعد مديحه

ما التذ عيشا من شجى

بطريحه وجريحه

فأعيش بين محاقد

في قربه ونزوحه

ومغاضب متذكر

حيا وتحت ضريحه

معلومات عن الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

عقيل بن محمد العكبري، أبو الحسن الأحنف. شاعر أديب، من أهل عكبرا اشتهر ببغداد. قال ابن الجوزي: روى عنه أبو علي ابن شهاب (ديوان شعره). ووصفه الثعالبي بشاعر المكدين وظريفهم...

المزيد عن الأحنف العكبري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأحنف العكبري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس