الديوان » العصر العثماني » جميل صدقي الزهاوي » تقدمت الاقوام مسرعة تجري

عدد الابيات : 15

طباعة

تقدمت الاقوام مسرعة تجري

وليس لشعب قد تأخر من عذر

بني وطني ان الشعوب جميعها

على الارض ارسال الى غاية تجرى

بني وطني ان الضعيف لمعسر

بني وطني ان القوي لفي يسر

بني وطني ان الخصاصة وحدها

اذا لحت الحاجات قاصمة الظهر

بني وطني ما من سلام لامة

اذا هي لم تسند على عسكر مجر

يباع ويشرى الشعب في سوق

ببخس من الاثمان والشعب لا يدري

وما الخير بالمقصود منها وانما

يراد بها شر واكثر من شر

واصعب من قيد ثقيل حديده

على الرجل اقياد ثقال على الفكر

جرى الغرب سباقا الى كل غاية

فما بال هذا الشرق اصبح لا يجري

وما انا في دنياي الا كسابح

تصارعه الامواج في لجة البحر

لقد بات عندي طيف ليلى مواصلا

فجيد الى جيد ونحر الى نحر

وقد كان منه الجسم حين يضمني

اليه كجمر او احر من الجمر

وكاد بنار منه يحرق مهجتي

وقلبي وما يحويه ي طيه طمري

فآلمني حتى شكوت عناقه

وحتى كأن الوصل شر من الهجر

فلما انتبهنا كان قد غاب طيفها

ولم يبق عندي منه شيء سوى الذكر

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن جميل صدقي الزهاوي

avatar

جميل صدقي الزهاوي حساب موثق

العصر العثماني

poet-jamil-sidqi-al-zahawi@

373

قصيدة

1

الاقتباسات

14

متابعين

جميل صدقي بن محمد فيضي ابن المنلا أحمد بابان، الزهاوي. شاعر، ينحو منحى الفلاسفة، من طلائع نهضة الأدب العربي في العصر الحاضر. مولده ووفاته ببغداد. كان أبوه مفتيها. وبيته بيت ...

المزيد عن جميل صدقي الزهاوي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة