الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

ذكرتك بالريحان والراح ذكرة

ذكرتك بالريحانِ والراحِ ذِكْرَةً

مُرَدَّدَةً كادت لها النفسُ تُزْهَقُ

فلما تناولن الغِناءَ شوادِيا

وأَتْبَعَ مَزْموماً من الضَّرْبِ مُطْلَقُ

تَتَبَّعتِ العينانِ شَخْصَكِ فِيهم

فلما نأَى ظَلَّتْ دُموعِي تَرَقْرَق

إلى الله أشكو فَقْدَها مِثْلَ ما شَكا

إلى الله فَقْدَ الماءِ عَطْشانُ مُوثَقُ

كأن فؤادي مُنْذُ بان بِها الرَّدَى

جَناحٌ وَهَتْ أَجْزاؤُه فَهْو يَخْفُقُ

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس