الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

لا نالك السقم المحذور إن وردا

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

لا نالك السقَم المحذورُ إن وردا

وعِشْتَ فينا عزيزاً سالما أبدَا

اللهُ يعلمُ أني مذْ سمعتُ بما

دهاك عاود قلبي الشجوَ والكمدا

يا ليت ما يعتريه بي فأُنقِذَه

أو ليتني واجِدٌ كلَّ الذي وَجَدا

أو ليت كلَّ سرور يستبِدّ به

دوني وأغْدُو له مما يَهُمُّ فِدا

أمّا الزمانُ فلا يعلوك حادثه

قد ظلَّ يسعى بما ترضاه مجتهِدا

ألَنْتَ ما لم يَزْل صَعْبَ القِياد كما

حَلَلْتَ من صَرْف هذا الدهر ما انعقدا

فكيف أخشى عليك الحادثاتِ وقد

ملكت من حادثات الدهر كلَّ مَدى

سأستقيد بك الدنيا التي امتنعتْ

منّى وألبسُ أثواب العلا جُدُدا

الله ملَّكك الدنيا وساكنَها

والله أعطاك ما لم يعطه أحدا

والله جارُك ممَّا أنت تحذره

ومصطفِيك ومعطِيك الذي وعدا

صلَّى عليك إلهُ الخلق مِن مَلِكٍ

لولاه ما طاب لي عيش ولا بَردَا

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي