الديوان » العصر الاموي » الفرزدق »

وجدنا الأبرش الكلبي تنمي

وَجَدنا الأَبرَشَ الكَلبِيَّ تَنمي

بِهِ أَعراقُ ذي حَسَبٍ كَريمِ

نَماهُ أَبوهُ في حَيثُ اِستَقَرَّت

قُضاعَةُ فَوقَ عادِيٍّ جَسيمِ

عَلى الأَحسابِ يَفضُلُ طولَ باعٍ

أَغَرَّ وَلَيسَ بِالحَسَبِ البَهيمِ

إِلَيكَ يَصيرُ مِن كَلبٍ حَصاها

وَحِلفُ الأَكثَرينَ بَني تَميمِ

هُمُ حُلَفاأُكَ الأَدنَونَ غَمّوا

أُنوفَ عَدُوِّ قَومِكَ بِالرُغومِ

وَكائِن فيكَ مِن ساعاتِ يَومٍ

مِنَ الفَرّاءِ بادِيَةِ النُجومِ

مَرَيتَ بِسَيفِكَ المَسلولِ فيهِم

مَواطِنَ كُلِّ مُبدِيَةِ الغُمومِ

وَكائِن مِن وَقائِعَ يَومَ بَأسٍ

لِكَلبٍ كُنَّ في عَرَبٍ وَرومِ

أَشَدُّ الناسِ يَومَ البَأسِ كَلبٌ

وَأَثقَلُهُ مَوازينُ الحُلومِ

فَإِنّي وَالَّذي حَجَّت قُرَيشٌ

بِحَلفَةِ لا أَلَدَّ وَلا أَثيمِ

يَحِنُّ إِلَيهِ فيهِ مُخَدَّماتٌ

وَدامٍ مِن مَناكِبِها كَليمِ

فَإِنّي وَالرِكابُ حَليفُ كَلبٍ

كَريمٌ ساقَهُنَّ إِلى كَريمِ

إِلَيكَ نُعَرِّقُ الأَشرافَ مِنها

عَلى ظَهرِ المُطَبَّقِ وَالصَميمِ

إِذا بَلَّغتِني رَحلي وَنَفسي

إِلى الكَلبِيِّ ناقَ فَلا تَقومي

معلومات عن الفرزدق

الفرزدق

الفرزدق

هَمَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي، أبو فراس، الشهير بالفرزدق. شاعر، من النبلاء، من أهل البصرة، عظيم الأثر في اللغة، كان يقال: لولا شعر الفرزدق لذهب ثلث لغة العرب، ولولا..

المزيد عن الفرزدق

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الفرزدق صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس