الديوان » تونس » محمود قابادو »

أي شيء يشابه الأفلاك

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

أَيُّ شيءٍ يُشابهُ الأفلاكَ

وَيباري سريعهنَّ حِراكا

هُو مِنها نوراً وشكلاً وترتي

بَ مسيرٍ وهيأةٍ واِشتباكا

نيّراهُ على البروج يسيرا

نِ وَيَقتَرنان فيها اِصطكاكا

فَالبطيءُ يُربي عَلى الفلك الأط

لَسِ في قطعهِ لدورٍ دِراكا

وَالسريعُ يَشؤو المحيطَ بِضعفي

ما يعدّ بروجهُ الأحلاكا

يَقطعانِ المدارَ بعدَ غروبٍ

وَعَنِ القطبِ يأبيانِ اِنفِكاكا

بِمديرٍ إِن يستَدِر فالّذي

مِنهُ لِدورَيهِما تُريد أراكا

رَحَويّاً حَمائليّاً ودولا

بيّ أَو لا كان الأخيرُ كفاكا

معلومات عن محمود قابادو

محمود قابادو

محمود قابادو

حمود بن محمد (أبو علي) قابادو التونسي أبو الثناء. شاعر عصره بتونس، ومفتي مالكيتها. أصله من صفاقس. انتقل سلفه إلى تونس، فولد ونشأ بها. وأولع بعلوم البلاغة ثم تصوف، وأكثر..

المزيد عن محمود قابادو

تصنيفات القصيدة