الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

وإن الندى بين الورى لغريبة

وإنَّ النَّدى بَينَ الوَرى لغَريبةٌ

إِذا هيَ لاحَت من يَمينِ فَتىً فَتَن

وهل نافِعي أنِّي أبَيتُ اعتِراضَها

إِذا لَم تَكُن تأباهُ لي نِوبُ الزَّمَن

إلى كَم يُباعُ الحمدُ في غَيرِ أهلِهِ

ببَخسٍ أما للحَمدِ أهلٌ ولا ثَمَن

سِوى ابنِ عُبيدِ اللَّهِ هذا وجُوده

ظَلَمتُ إذا ما قلتُ بعدَك ثُمَّ مَن

كأنِّي اتَّخذتُ المَكرُماتِ أدِلَّةً

وسِرتُ فَدلَّتني عليكَ أبا الحَسَن

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس