الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

دار ما دار بيننا وتردد

دار ما دار بيننا وتردَّد

والهوى من حديثه يتردَّد

وافترقنا ولم أنم وأنا أذ

كرُ بعد السهاد ما يتجدَّد

فانتظِرني أقل وأنتَ مع النا

سِ تراني كما أقولُ وتشهَد

وألدِّ الخصام أحوى أحم الط

طَرفِ ألوى أغنَّ أهيف أغيَد

مر بي نافراً من الصيدِ إلا

أنَّه في نفورِه يَتصيَّد

بأبي أنت كيف صرت من الوح

شِ نفاراً وأنت فينا مُولَّد

نفعت صحبةُ الهوى بالتجاري

بِ فسهلٌ على الفتى ما تعوَّد

فاسقِني مثل ما سقاني بعَينَي

هِ حَنيفيَّةً عن الشيخِ تُسنَد

بنت نارٍ أخذتها عنه بالنق

لِ وقلَّدتُ شيخها ما تقلَّد

وبهذا نصرتها حين ناظر

تُ عليها المبارك بنَ محمَّد

قلت بالرأي والقياسِ ولكن

كان رأيُ القاضي السروجيِّ أحمَد

وهو مما احتَسَبتُه من أيا

ديهِ وعدَّدتها وكيفَ تُعدَّد

طالما جاد لي وظنَّ بأن ال

جودَ يَبلى مع الزمانِ فجدَّد

بيمينٍ طالت وكم يضربُ ال

أيامَ عني بها وكم يتجلَّد

أحسنَ الفعل بي فأحسنتُ قَولاً

فاشتبَهنا فقيل جاد وجَوَّد

وإذا اعتدَّ كل بانٍ من المج

دِ على الناسِ بالقَصيرِ المعدَّد

ظلَّ يبني ولا يحدّ ارتفاعاً

واتساعاً وكل بيتٍ يحدَّد

إن أنا قلتُ قلتُ ما يفسِد النا

سَ أقاويلَهم إذا كان ينشَد

أبسطُ التيه والدليلُ قليلٌ

في طريقي وربَّما ليسَ يُوجَد

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس