الديوان » العصر الاموي » جرير »

ما ذات أرواق تصدى لجؤذر

ما ذاتُ أَرواقٍ تَصَدّى لِجُؤذَرٍ

بِحَيثُ تَلاقى عازِبٌ فَالأَواعِسُ

بِأَحسَنَ مِنها يَومَ قالَت أَلا تَرى

لِمَن حَولَنا فيهِم غَيورٌ وَنافِسُ

تَرى ثَمَّ شِرباً بارِداً لا يَنالُهُ

عَلى هَولِهِ إِلّا رَدٍ أَو مُخالِسُ

بَني مالِكٍ لا يُردِكُم حَينُ قَينِكُم

فَيَقبِسَكُم مِن حَرِّ ناري قابِسُ

وَإِيّاكُمُ وَالقَينَ لا يَشأَمَنَّكُم

كَما كانَ مَشؤوماً لِذُبيانَ داحِسُ

بَني مالِكٍ فاتَ الفَرَزدَقَ مَجدُنا

وَماتَ اِبنُ لَيلى وَهوَ مِن ذاكَ يائِسُ

فَما زالَ مَعقولاً عِقالٌ عَنِ العُلى

وَما زالَ مَحبوساً عَنِ المَجدِ حابِسُ

معلومات عن جرير

جرير

جرير

جرير بن عطية بن حذيفة الخَطَفي بن بدر الكلبيّ اليربوعي، من تميم. أشعر أهل عصره. ولد ومات في اليمامة. وعاش عمره كله يناضل شعراء زمنه ويساجلهم - وكان هجاءاً مرّاً -..

المزيد عن جرير

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة جرير صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس