الديوان » العصر الأندلسي » الأرجاني »

أسهر الناظر بعض الليالي

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

أسهرَ النّاظرَ بعضُ اللّيالي

وأنام الأمْنُ كُلَّ الأنام

عاقدٌ طَوْقَ الحَمامِ ظُباهُ

للعِدا مَوْضعَ طَوْقِ الحَمام

كُلُّ مَجْبولٍ على الطّعْنِ طَبْعاً

يَرْضَعُ الصَّعْدةَ يومَ الفِطام

وغريبُ الخَطِّ يَجْعَلُ لاماً

ألِفَ الخَطَيِّ في كُلِّ لام

يا أمينَ اللهِ دُمتَ مَلاذاً

للورَى غيرَ ذَميمِ الذِّمام

حالياً من كلِّ جُودٍ وبَأْسٍ

خالياً من كُلِّ ذَمٍّ وذام

صار للهِ الخليفةُ فيها

قائماً بالحَقِّ أيِّ القِيام

معلومات عن الأرجاني

الأرجاني

الأرجاني

أحمد بن محمد بن الحسين، أبو بكر، ناصح الدين، الأرجاني. شاعر، في شعره رقة وحكمة. ولي القضاء بتستر وعسكر مكرم وكان في صبه بالمدرسة النظامية بأصبهان. جمع ابنه بعض شعره في..

المزيد عن الأرجاني