الديوان » العصر الجاهلي » امرؤ القيس » أماوِي هل لي عندكم مِن معرس

عدد الابيات : 13

طباعة

أَماوِيَّ هَل لي عِندَكُم مِن مُعَرَّسٍ

أَمِ الصَرمَ تَختارينَ بِالوَصلِ نَيأَسِ

أَبيني لَنا أَنَّ الصَريمَةَ راحَةٌ

مِنَ الشَكِّ ذي المَخلوجَةِ المُتَلَبِّسِ

كَأَنّي وَرَحلي فَوقَ أَحقَبَ قارِحٍ

بِشُربَةَ أَو طافٍ بِعِرنانَ موجِسِ

تَعَشّى قَليلاً ثُمَّ أَنحى ظُلوفَهُ

يُشيرُ التُرابَ عَن مُبيتٍ وَمُكنِسِ

يُهيلُ وَيُذري تُربَها وَيُثيرُهُ

إِثارَةَ نَبّاثِ الهَواجِرِ مُخمِسِ

فَباتَ عَلى خَدٍّ أَحَمَّ وَمَنكِبٍ

وَضَجعَتُهُ مِثلُ الأَسيرِ المُكَردَسِ

وَباتَ إِلى أَرطاةَ حِقفٍ كَأَنَّها

إِذا أَلثَقَتها غَبيَةٌ بَيتُ مُعرِسِ

فَصَبَّحَهُ عِندَ الشُروقِ غُدَيَّةَ

كِلابُ بنُ مُرٍّ أَو كِلابُ بنُ سِنبِسِ

مُغَرَّثَةً زَرقا كَأَنَّ عُيونَها

مِنَ الذَمرِ وَالإِيحاءِ نُوّارُ عِضرِسِ

فَأَدبَرَ يَكسوها الرُغامَ كَأَنَّه

عَلى الصَمدِ وَالآكامِ جَذوَةُ مُقبِسِ

وَأَيقَنَ إِن لاقَينَهُ أَنَّ يَومَهُ

بِذي الرِمثِ إِن ماوَتَتهُ يَومَ أَنفُسِ

فَأَدرَكنَهُ يَأخُذنَ بِالساقِ وَالنَسا

كَما شَبرَقَ الوِلدانُ ثَوبَ المُقَدَّسِ

وَغَوَّرنَ في ظِلِّ الغَضى وَتَرَكنَهُ

كَقِرمِ الهِجانِ الفادِرِ المُتَشَمِّسِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


أَماوِيَّ

الماوية : المرآة، واسم امرأة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


مُعَرَّسٍ

معرس: مبيت وحسن معشر .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


المَخلوجَةِ

المخلوجة : الأمر المشكوك فيه .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَحقَبَ

الأحقب : الحمار الوحشي الأبيض الحقوين.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِعِرنانَ

عرنان : مكان يوصف بكثرة الوحش .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


تَعَشّى

تعشى: دخل أول الليل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


ظُلوفَهُ

الظلوف : الحوافر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَمُكنِسِ

المكنس : مولج الوحش من الظباء .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


يُهيلُ

يهيل : يفرق التراب .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


نَبّاثِ الهَواجِرِ

نباث الهواجر : الذي يزيل التراب وقت الهاجرة .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


المُكَردَسِ

المكردس: المجتمع بعضه على بعض .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


حِقفٍ

الحقف : ما اعوج من الرمل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَلثَقَتها

ألثقتها : بلتها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


غُدَيَّةَ

غدية: أول النهار .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بنُ مُرٍّ

ابن مر وسنبس: صائدان معروفان بالصيد وهما من طبيء .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


سِنبِسِ

ابن مر وسنبس: صائدان معروفان بالصيد وهما من طبيء .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


مُغَرَّثَةً

المغرثة : المجوعة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


عِضرِسِ

العضرس : نبات من البقول زهره أحمر .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الرُغامَ

الرغام: التراب .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الصَمدِ

الصمد: ما صلب من الأرض.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


يَومَهُ

يومه : حينه وموته .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَالنَسا

النسا: عرق في الساق .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


المُقَدَّسِ

المقدس : الراهب .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


كَقِرمِ

كقرم الهجان : كالجمل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الفادِرِ

الفادر : الذي ترك الضراب .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


معلومات عن امرؤ القيس

avatar

امرؤ القيس حساب موثق

العصر الجاهلي

poet-imru-alqays@

53

قصيدة

13

الاقتباسات

1402

متابعين

(130-80 ق.هـ) (497-545م) امرؤ القيس بن حجر بن الحارث الكندي، من بني آكل المرار. شاعر يماني الأصل. اشتهر بلقبه، واختلف النسابون في اسمه، وكان أبو هملك أسد وغطفان، وأمه أخت المهلهل الشاعر وعنه ...

المزيد عن امرؤ القيس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة