الديوان » العصر العباسي » البحتري »

سقى ربعها سح السحاب وهاطله

عدد الأبيات : 24

طباعة مفضلتي

سَقى رَبعَها سَحُّ السَحابِ وَهاطِلُه

وَإِن لَم يُخَبِّر آنِفاً مَن يُسائِلُه

وَلازالَ مَغناها بِمُنعَرَجِ اللِوى

مُرَوَّضَةً أَجزاعُهُ وَجَراوِلُه

فَكَم عَنِّيَ الواشي هُناكَ وَبُيِّتَ ال

عَذولُ بِلَيلٍ سَرمَدٍ مُتَطاوِلُه

وَلَيسَ المُحِبُّ مَن تَناهَت وُشاتُهُ

وَأَقصَرَ لاحوهُ وَنامَت عَواذِلُه

أُرَجِّمُ في لَيلى الظُنونَ وَإِنَّما

أُخاتِلُ في وَجدي بِها مَن أُخاتِلُه

وَقَد زَعَمَت أَنّي تَعَمَّدتُ هَجرَها

وَلَم تَدرِ ماخَطبُ الهَوى وَبَلابِلُه

وَإِنّي لَأَقلى بَعضَ مَن لايَريبُهُ

صُدودي وَأَهوى بَعضَ مَن لاأُواصِلُه

أَبَرقٌ تَجَلّى أَم بَدا اِبنُ مُدَبِّرٍ

بِغُرَّةِ مَسئولٍ رَأى البِشرَ سائِلُه

فَما قَطَعَت بِالمُستَميحِ ظُنونَهُ

فَيُكدي وَلا خابَت لَدَيهِ وَسائِلُه

يُخاتِلُنا عَن مَدحِنا مُتَطَوِّلٌ

إِذا ما أَرَدنا نَيلَهُ لانُخاتِلُه

أَلَطَّت بِهِ الحُمى ثَلاثاً وَوَدُّها

لَوَ اَنَّ وَشيكَ البُرءِ أَمهَلَ عاجِلُه

تُعاوِدُهُ تَوقاً إِلَيهِ وَلَم يَزَل

يَتوقُ إِلَيهِ الإِلفُ حينَ يُزايِلُه

وَكانَت حَراً أَلّا تَعودَ لَوِ اِغتَدَت

مَعَ الجَيشِ يَومَ الهُندُوانِ تُقاتِلُه

فَتىً لَم يُنَكِّبهُ الشَبابُ عَنِ الحِجى

وَلَم يَنسَ عَهدَ اللَهوِ وَالشَيبُ شامِلُه

إِذا بَعَثَتهُ الأَريَحِيَّةُ أُضعِفَت

أَياديهِ أَو جاءَت تُؤاماً فَواضِلُه

إِذا سُؤدُدٌ دانى لَهُ مَدَّ هِمَّةً

إِلى سُؤدُدٍ نابي المَحَلِّ يُزاوِلُه

تَوَقَّعُ أَن يَحتَلَّها دَرَجَ العُلا

كَما اِنتَظَرَت أَوبَ الهِلالِ مَنازِلُه

وَصَلتُ بِكَفّي كَفَّهُ فَمَدَدتُها

إِلى مَطلَبٍ أَيقَنتُ أَنِّيَ نائِلُه

وَأَبثَثتُهُ شَأني وَجَنَّبتُ مُعرِضاً

لِيَفعَلَ صَوبُ المُزنِ ماهُوَ فاعِلُه

وَأَلقَيتُ أَمري في مُهِمٍ أُمورِهِ

لِيَحمِلَ رَضوى ماتَعَمَّدَ كاهِلُه

وَقَد حَكَّموهُ وَهوَ في كُلِّ مُشكِلِ

سَريعُ القَضاءِ مُرتَضى الحُكمِ فاصِلُه

فَلَم يَبقَ إِلّا نَهضَةٌ يَستَخِفُّها

تَحَرّيهِ إِذ عاقَ الزَهيدَ تَثاقُلُه

وَكَم غِرَّةٍ لِلمَجدِ بادَرَ فَوتَها

وَعائِرِ حَمدٍ أَعلَقَتهُ حَبائِلُه

وَإِنَّ اِرتِقابي ضَيعَتي مِن جَنابِهِ

كَما اِرتَقَبَ الساري الصَباحَ يُقابِلُه

معلومات عن البحتري

البحتري

البحتري

الوليد بن عبيد بن يحيى الطائي, أبو عبادة البحتري شاعر كبير، يقال لشعره (سلاسل الذهب). وهو أحد الثلاثة الذين كانوا أشعر أبناء عصرهم: المتنبي، وأبو تمام، والبحتري. قيل لأبي العلاء..

المزيد عن البحتري

تصنيفات القصيدة