الديوان » العصر العباسي » الحلاج »

وقصرت عقلي بالهوية طالبا

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

وَقَصَرتُ عَقلي بِالهُوِيَّةَ طالِباً

فَعادَ ضَعيفاً في المَطالِبِ هاوِيا

وَكُنتُ لِرَبِّ العالَمينَ لِنُصرَةٍ

فَلا تَتَعَجَّل في التَطَلُّبِ جارِيا

تَحَقَّق بِأَنَّ الحَقَّ بِمُدرَكٍ

فَلا تَدَّعيهِ جَهلاً وَمُرائِيا

وَلَكِنَّهُ يَبدو مِراراً وَيَختَفي

فَيَعرِفُهُ مَن كانَ بِالعِلمِ حالِيا

معلومات عن الحلاج

الحلاج

الحلاج

الحسين بن منصور الحلاج، أبو مغيث. فيلسوف، يعد تارة في كبار المتعبدين والزهاد، وتارة في زمرة الملحدين. أصله من بيضاء فارس، ونشأ بواسط العراق (أو بتستر) وانتقل إلى البصرة، وحج،..

المزيد عن الحلاج