الديوان » العصر الاموي » ليلى الأخليلية »

أحجاج إن الله أعطاك غاية

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

أَحَجَّاجُ إنَّ اللّهَ أَعْطاك غايَةً

يُقَصِّرُ عنها مَن أَرادَ مَداها

أَحَجَّاجُ لا يُفْلَلْ سِلاحُكَ إنّما ال

مَنايا بِكَفِّ اللّهِ حيثُ يَراها

إذا هَبَطَ الحَجَّاجُ أَرْضاً مَريضةً

تَتَبَّعَ أَقْصى دائِها فَشفاها

شَفاها مِنَ الدّاءِ العُضالِ الذي بِها

غُلامٌ إذا هَزَّ القَناةَ سَقاها

سَقاها دِماءَ المارِقينَ وعَلَّها

إذا جَمحَتْ يَوْماً وَخِيفَ أَذاها

إذا سَمعَ الحجَّاجُ رِزّ كَتِيبةٍ

أَعَدَّ لها قَبْلَ النزولِ قِراها

أَعَدَّ لَها مَصْقُولةً فارِسيَّةً

بأَيْدِي رجالٍ يَحْلُبونَ صُراها

فَمَا وَلَدَ الأَبْكارُ والعَوْنُ مِثْلَهُ

بِنَجْدٍ ولا أَرْضٍ يَجِفُّ ثَراها

أَحَجَّاجُ لا تُعْطِ العُصاةَ مُناهُمُ

ولا اللّهُ يُعْطِي لِلْعُصاةِ مُناها

ولا كَلَّ حَلاَّفٍ تَقَلَّدَ بَيْعَةً

فأَعْظَمَ عَهْدَ اللّهِ ثُمَّ شَراها

معلومات عن ليلى الأخليلية

ليلى الأخليلية

ليلى الأخليلية

ليلى بنت عبد الله بن الرحال بن شداد ابن كعب، الأخيلية، من بني عامر بن صعصعة. شاعرة فصيحة ذكية جميلة. اشتهرت بأخبارها مع توبة بن الحمير. قال لها عبد الملك..

المزيد عن ليلى الأخليلية

تصنيفات القصيدة