الديوان » العصر العباسي » الصنوبري »

أحضر فإنا إلى أن

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

أحضُرْ فإنّا إلى أنْ

تهوى الحضورَ جلوسُ

في مجلسٍ ما يُبالي

ما قال فيه الجليس

ما فوقنا قَهْرَمانٌ

ولا علينا رئيس

وعندنا جَرْدَناجٌ

وعندنا خَنْدَريس

ولم يَفُتْنا مَصوصٌ

ولم يَفُتْنا قَريس

ولا الكبابُ الرُّشَيْدي

ولا الرُّقاقُ الكبيس

تجري مَقالي العصافي

رِ بيننا والكؤوس

وليس ثَمَّ اختصاصٌ

ما اختصَّ إِلاَّ خسيس

فاقربْ فقُرْبُكَ ما لا

تَعْتاضُ منه النفوس

واغْنَمْ سروراً فإن ال

سُّرورَ غُنْمٌ نَفيس

معلومات عن الصنوبري

الصنوبري

الصنوبري

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين..

المزيد عن الصنوبري

تصنيفات القصيدة