الديوان » العصر العثماني » الكيذاوي »

شغف القلب اشتياقا ونهك

عدد الأبيات : 35

طباعة مفضلتي

شغفَ القلبَ اِشتياقاً ونهك

شادنٌ كَم كانَ في الأسدِ فَتَك

شادن ما غيره لي قاتلٌ

كانَ في قَتلي مِنَ الخلقِ شرك

ما خَلاصي في هَواه بَعدما

قَد سَبا العقلَ هواهُ واِحتَنك

سلبَ العقلَ ويا ليت من ال

عقل ما أَشكو بهِ الوجد ترك

غادرَ القلبَ كئيباً للهوى

فيهِ آثار جداد وَشكك

حبّهُ العذبُ بِلَحمي ودمي اِخ

تَلطَ الآنَ اِمتزاجاً واِرتَبَك

حلّ نامورَ فُؤادي فهو ما

لِسواه قطّ فيهِ مشترك

ما بَدا لي شَخصهُ إلّا وَقَد

هرقَ الأدمع منّي وَسَفك

أبيض في حمرةٍ تحسبهُ

ذَهباً بالفضّة المحضِ اِنسَكب

ليتهُ جادَ بأدنى قبلةٍ

منهُ إذ ظنّ بما تحت التِكك

سلّ سيفَ اللحظِ منه إِذ رنا

فَسطا في القلبِ منّي وَتبك

أيُّها السائلُ سَلني إنّني

لَكفيلٌ بمقالِ الصدقِ لَك

وَاِمتحنّي إنّني ممتحنٌ

قبلكَ الأيّام فيما تنتهك

كم منَ الأيّام قد أعطيت من

سرِّ غيبٍ علمهُ لا يندرك

ولَكم هذّبني الدهرُ وكم

حكّني مِن بينَ قَومي وعرك

وَتجنّيت ثمار الصبرِ في

أَوبتي مِن تحتِ أمواجِ الدرك

وَسَقاني الدهرُ كأسيه من ال

حلوِ في الطعمِ وفي المرِّ الحلك

كيفَ حالي وأنا منقبضٌ

وَزَماني في وثاقٍ وشبك

مَن مجيبٌ لفتىً أصبح من

دهرهِ ما بينَ ضرسٍ وحنك

سابح في همِّه قد مضغ الد

دهرُ لحمَ العضو منّي وَعَلك

إِن طَفا خافَ منَ الطيرِ وإن

رَسب اللجّ تلقّاه السمك

وَغريري يُباري الريح إن

خبّ في عرضِ الفيافي ورتك

ظلتُ أطوي نازحَ البيدِ بهِ

قاصداً ذروةَ مجدٍ وسمك

قاصداً بالمدحِ والحمدِ أبا ال

عربِ الندبِ ابن سلطان الملك

سائس الأمّةِ مسؤول الحدا

باعثُ الغاراتِ نحوَ المعترك

ضارب الفرسانِ في نقعِ الوغى

وَالقنا الخطّيّ فيها مشتبك

خائضٌ بحر الوغى يحملهُ

مشرف الأقطارِ ما فيه صكك

سَلَك الرشدَ فنال الحمدَ من

حيثُ ما كان إِلى الرشدِ سلك

خاشعٌ في دينهِ تحسبهُ

ناسكاً في الدينِ والزهد نسك

لابس ثوبَ التقى وهل بحب

لِ التُقى والدين أَضحى ممسك

وأَرى نضو العلا وَالمجد ما

كانَ إلّا وسطَ معناهُ برك

تَسلك الأيّام في خدمتهِ

وَالقضا مِن حيثُ يَجري والفلك

جلّ أَن يحكي بخلق إنّما الد

درّ لا يحكي إلى ودع جدك

إنّ بعد الناس من رتبتهِ

بعد ذات الصدغِ مِن ذات الحنك

وَإليكَ النظم مثل الدرّ قد

جاءَ في مدحكَ ما فيه ركك

معلومات عن الكيذاوي

الكيذاوي

الكيذاوي

موسى بن حسين بن شوال. شاعر عماني، عاش في القرن الثاني عشر الهجري، في عهد السلطان أحمد بن سعيد البوسعيدي المتوفى 1196هـ- 1782م)...

المزيد عن الكيذاوي

تصنيفات القصيدة