الديوان » العصر العباسي » ابن ميادة »

لقد طالما عللت حجرا وأهله

عدد الأبيات : 2

طباعة مفضلتي

لَقَد طالَما عَلَّلتَ حُجراً وَأَهلَهُ

بِأَعراضِ قَيسٍ يا سِنانُ إِبنَ جابِرِ

أَأَهجو قُرَيشاً ثُمَّ تَكرَهُ ريبَتي

وَيَسرِقُني عِرضي حُمَيسُ إِبنُ عامِرِ

معلومات عن ابن ميادة

ابن ميادة

ابن ميادة

الرماح بن أبرد بن ثوبان الذبياني الغطفاني المضري، أبو شرحبيل، ويقال أبو حرملة. شاعر رقيق، هجاء، من مخضرمي الأموية والعباسية، قالوا: (كان متعرضاً للشر طالباً لمهاجاة الناس ومسابة الشعراء). وفي..

المزيد عن ابن ميادة

تصنيفات القصيدة