الديوان » العصر العباسي » ابن الزيات »

سقيا لمجلسنا الذي جمعت به

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

سَقياً لِمَجلِسِنا الَّذي جُمِعَت بِهِ

طُرَفُ الحَديثِ وَطاعَةُ الجُلاسِ

ظَلنا وَيَحيى كَالمُؤَمَّرِ بَينَنا

نُسقى وَنشرَبُ تارَةً بِالكَأسِ

نِصفَينِ يَشرَبُ بَعضُنا مِن قَهوَة

صرف تُضيءُ كَشُعلَةِ المِقياسِ

وَالآخَرونَ عَلى النَّبيذِ عُكوفُهُم

شَتّانَ إِن قِسناهُما بِقِياسِ

ثِنتانِ بَينَهُما الَّتي شَبَّهتُها

بِقَضيبِ آس بَينَ غُصنَي آسِ

ما كانَ عَيبٌ غَير أَنَّكَ لَم تَكُن

يا اِبن الذُّؤابَةِ مِن بَني العَبَّاسِ

وَإِذا ذَكَرتُكَ أَو عَليّا لَم أَزَل

حَزنانَ مِن كَمَد وَمِن وُسواسِ

معلومات عن ابن الزيات

ابن الزيات

ابن الزيات

محمد بن عبد الملك بن أبان بن حمزة، أبو جعفر، المعروف بابن الزيات. وزير العتصم والواثق العباسيين، وعالم باللغة والأدب، من بلغاء الكتاب والشعراء. نشأ في بيت تجارة في الدسكرة..

المزيد عن ابن الزيات

تصنيفات القصيدة