الديوان » العصر الجاهلي » عمرو بن قميئة »

يا رب من أسفاه أحلامه

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

يا رُبَّ مَن أَسفاهُ أَحلامُهُ

أَن قيلَ يَوماً إِنَّ عَمراً سَكور

إِن أَكُ مِسكيراً فَلا أَشرَبُ

وَغلاً وَلا يَسلَمُ مِنّي البَعير

وَالزِقُ مُلكٌ لِمَن كانَ لَهُ

وَالمُلكُ فيهِ طَويلٌ وَقَصير

فيهِ الصَبوحُ الَّذي يَجعَلُني

لَيثَ عِفِرّينَ وَالمالُ كَثير

فَأَوَّلَ اللَيلِ فَتىً ماجِدٌ

وَآخِرَ اللَيلِ ضِبعانٌ عَثور

قاتَلَكِ اللَهُ مِن مَشروبَةٍ

لَو أَنَّ مِرَّةٍ ذا عَنكِ صَبور

معلومات عن عمرو بن قميئة

عمرو بن قميئة

عمرو بن قميئة

عمرو بن قميئة بن ذريح بن سعد بن مالك الثعلبي البكري الوائلي النزاري. شاعر جاهلي مقدم. نشأ يتيماً، وأقام في الحيرة مدة، وصحب حجراً (أبا امرئ القيس الشاعر) وخرج معه..

المزيد عن عمرو بن قميئة

تصنيفات القصيدة