الديوان » العصر الايوبي » داود بن عيسى الايوبي »

أيا ملك الحسن ماذا عداك

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

أيا ملكَ الحُسنِ ماذا عداكَ

فحظُّكَ بعد الذُّرى في الوِهادِ

أُقبحُ العِذارينِ غالاكَ ما

ملكتَ مِن الحسنِ دونَ العِبادِ

هما عَدَيا بعدَ وانٍ عليكَ

وقد كنت قِدماً على الناسِ عادي

فشانا جمالكَ عندَ الكمالِ

وفلَّا شبابَكَ ذا الاحتدادِ

كما خسفَ البدرُ في تمِّهِ

وكُسّرَ بالطعنِ صدرُ الصِّعادِ

فأصبحن مستحسناتِ الخدودِ

من الشّعرِ المُنتحي في بجادِ

كراياتِ مروانَ مبيضَّةً

فأخفى سناها ظهورُ السّوادِ

معلومات عن داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن الملك المعظم عيسى بن محمد بن أيوب، الملك الناصر صلاح الدين. صاحب الكرك، وأحد الشعراء الأدباء. ولد ونشأ في دمشق. وملكها بعد أبيه (سنة 626 هـ) وأخذها منه..

المزيد عن داود بن عيسى الايوبي