الديوان » العصر المملوكي » ابن دانيال الموصلي » يا معشر العشاق من له ثبات

يا معشرَ العشّاقِ من له ثبات
إذا زَعَقْت الصّانعة يا بنات
أنا التي أُسبي عقولَ الرجال
بلين أَعطافي وغنجِ الدَّلالْ
وأطمِعْ النِّسا بطيبِ الوِصالْ
وأنا منْ المها الغرِّ الشامخاتْ
لمّا أنادي الصانِعه يا بَنات
مَن ذا رأى في مصرَ أو في الشآم
هذا اللمى من تحت هذا الوشام
مثل الأقاحي أو كنوزِ البشامْ
كَخُضرةِ لاآسِ وَحُلوِ النبات
لما أنادي الصّانعه يا بَنات
أنا العروسُ الكامله بالحُلى
في كلِّ شارع لي بهِ مُجتلى
ومن رأى ردفي وخصري خلى
إلا افتَتَنْ من فرطِ عشقي ومات
لما أنادي الصانعه يا بَنات
أَمصُّ روحه في مجاري الكؤوس
وإن غشى منّي أعانق وأبوس
وما أجرحه قطَ بمشراطِ وموس
إلا بالحاظِ المها الفاترات
لما أنادي الصانعه يا بنات

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن دانيال الموصلي

avatar

ابن دانيال الموصلي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-Daniyal@

293

قصيدة

10

متابعين

محمد بن دانيال بن يوسف الخزاعي الموصلي، شمس الدين. طبيب رمدي (كحال) من الشعراء. أصله من الموصل ومولده بها. نشأ وتوفي في القاهرة وكانت له دكان كحل في داخل باب الفتوح. ...

المزيد عن ابن دانيال الموصلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة