الديوان » العصر المملوكي » ابن دانيال الموصلي » عرف كمال الدين عني ما ترى

عدد الابيات : 9

طباعة

عرَّفْ كمالَ الدِّينِ عنَي ما ترى

وانقل لَهُ هذا الحديثَ كما جَرى

واخبرهُ عنّي أنني في حالةٍ

فارقتُ منها في الدُّجى طيفَ الكرى

متقلبّاً فوقَ الفراش كأنّني

أودعتُ من لَهَبِ الجوانحِ مجمرا

أُحمى فأُسقى بعدَ بَرْدٍ مَسّني

لو أنّني سيفٌ لَصرْت مُجَوْهرا

وأرى الشرابَ ولوا شراب بقيعةٍ

وغدايَ أكثرهُ أراهُ مُزوَّرا

طَوراً تَراني بالوهادِ مُزَمّلا

أشكو وطوراً بالحصيرِ مُدَثّرا

في عُصَبةٍ بعدَ اخضرارِ معزَّةٍ

قَد عاينوا بالذُّلِّ موتاً أحمرا

فَرضانِ سقمٌ ثمَّ فقرٌ مدقعٌ

فلعلَّ جودَكَ أن يداوي الأخطرا

ولئن سَلِمتُ جعلتُ شكري كافلاً

ولئن هلكتُ فلا حِقاً أنْ تُؤجَرا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن دانيال الموصلي

avatar

ابن دانيال الموصلي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-Daniyal@

293

قصيدة

2

متابعين

محمد بن دانيال بن يوسف الخزاعي الموصلي، شمس الدين. طبيب رمدي (كحال) من الشعراء. أصله من الموصل ومولده بها. نشأ وتوفي في القاهرة وكانت له دكان كحل في داخل باب الفتوح. ...

المزيد عن ابن دانيال الموصلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة