الديوان » العصر الجاهلي » حاجز الأزدي »

إن تذكروا يوم القري فإنه

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

إِنْ تَذْكُروا يَوْمَ القَرِيِّ فإنَّهُ

بَواءٌ بأيامٍ كثيرٍ عَديدُها

فنحُن أَبَحْنا بالشَّخِيصةِ واهِناً

جَهارا فجِئْنا بالْنِّساءِ نَقودُها

ويومَ كَراءٍ قد تَداركَ رَكْضُنا

بَني مالكٍ والخَيْلُ صُعْرٌ خدُودُها

ويومَ الأَراكاتِ اللواتي تَأَخَّرتْ

سرَاةُ بني لهبانَ يَدْعو شَريدُها

ونحنُ صبحْناَ الحيَّ يومَ تَنُومَةٍ

بِملْموُمةٍ يُهوِي الشجاعَ وئِيدُها

ويومَ شَرومٍ قد تركْنا عِصابِةً

لدىَ جانب الطَّرْفاءِ حُمْراً جُلودُها

فما رغَمِتْ حِلْفاً لأمر يُصيبُها

من الذُّلِّ إلا نَحْنُ رغما نَزِيدُها

معلومات عن حاجز الأزدي

حاجز الأزدي

حاجز الأزدي

حاجز بن عوف بن الحارث من بني مفرّج من الأزد. شاعر جاهلي مقلّ. من أغربة العرب الذين انوا يغزون على أرجلهم. أورد أبو مسحل نموذجاً من شعره...

المزيد عن حاجز الأزدي

تصنيفات القصيدة