الديوان » العصر الأندلسي » ابن خاتمة الأندلسي »

من عذيري من تجني شادن

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

مَنْ عَذِيْري مِنْ تَجَنِّي شادِنٍ

رامِحِ القامَةِ شَاكي الحَدَقِ

ماجِنِ البالِ وَقاحٍ لا يَرَى

في دَمِ الصَّبِّ عِقاباً يَتَّقي

أوْدَعتْ ألحاظُهُ في كَبِدي

ما أطاقَتْه وما لَمْ تُطِقِ

سَلْسَلُ الحُسْنِ بِخدَّيْهِ جَرَى

عَجَباً ساغَ ومِنْهُ شَرَقي

لِمُحيَّاهُ المُحيّا رَوْنَقٌ

يا لَقَلْبِي ولِذاكَ الرَّوْنَقِ

خَلعَ الرَّوضُ عَلَيْهِ مِطْرَفاً

مِن بَديعِ النَّور سَاري العَبَقِ

فارْتَدَتْ خدَّاه بُردَيْ وَرْدهِ

واكْتَسى الشَّارِبُ صِبْغَ الوَرَقِ

واسْتَبى الثَّغرُ مُنَدَّى زَهْرِه

واحتَوتْ عَيناهُ سِرَّ الزَّرَقِ

فَهو رَيَّا ورُواءٌ ورُؤىً

لِصَدٍ أوْ راءٍ اَو مُنْتَشِقِ

معلومات عن ابن خاتمة الأندلسي

ابن خاتمة الأندلسي

ابن خاتمة الأندلسي

حمد بن عليّ بن محمد بن عليّ بن محمد بن خاتمة، أبو جعفر الأنصاري الأندلسي. طبيب مؤرخ من الأدباء البلغاء. من أهل المريّة (Alme'ria) بالأندلس. تصدر للإقراء فيها بالجامع الأعظم...

المزيد عن ابن خاتمة الأندلسي

تصنيفات القصيدة