الديوان » العصر الأندلسي » يوسف بن هارون الرمادي » وإني لأغضي الطرف عنك جلالة

عدد الابيات : 5

طباعة

وَإِنّي لأُغضي الطَّرفَ عنكِ جَلالَةً

وَخَوفاً عَلى خَدَّيكِ مِن لَحظاتي

وَلَو أَنَّني أهملتُ عَيني بِأَن تَرى

سَناك لَحالَت دونَها عَبراتي

رَأَيتُ وشاةَ الكاشحين أَباعداً

وَلَكنَّ دَمعي مِن عَديد وشاتي

زعمتِ بِأَني حُلتُ عَنك وَلَم أَكُن

أُعَنّيكِ في بَثِّي وَفي حَسَراتي

وَهَل أَنا إِلا طالبٌ لمنيتي

إِذا حلتُ عَمن في يَديهِ وفاتي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن يوسف بن هارون الرمادي

avatar

يوسف بن هارون الرمادي حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-Youssef-bin-Harun-Al-Ramadi@

139

قصيدة

41

متابعين

يوسف بن هارون الكندي الرمادي، أبو عمر.شاعر أندلسي، عالي الطبقة، من مدّاح المنصور بن أبي عامر. أصله من رمادة (من قرى شلب Silves) ومولده ووفاته بقرطبة. له كتاب (الطير) أجزاء، ...

المزيد عن يوسف بن هارون الرمادي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة