الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

وكم عائب قد عابني وهو صادق

وكم عائبٍ قد عابني وهو صادقٌ

وأدبرَ عنّي والذي فيه أَعيَبُ

رماني بسوءٍ لستُ أُعديه صاحبي

ولا هُو ممّا يُستفادُ ويُكسَبُ

وباءَ بسوءٍ فيه يُعديهِ غيرَه

ويجلبُهُ والسوءُ يُعدي ويُجلبُ

وما ذاك إلا ثلبُهُ الناسَ طائعاً

وما بَرِحَ الثُّلَّابُ للناس تُثلَبُ

وكم بين ذي سوءٍ تعدَّاهُ سُوؤُهُ

مُريداً لما يأتيه يبغي ويَشغَبُ

وآخرَ لا يعدوه ما فيه طالبٍ

زوالَ التي تُنعَى عليه وتُندَبُ

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس