الديوان » العصر المملوكي » شهاب الدين التلعفري » وعد الزيارة وعد من لا يخلف

عدد الابيات : 8

طباعة

وَعدَ الزِّيارةَ وعدَ من لا يُخلفُ

وأَظنُّه يَحنو عليَّ ويعطِفُ

بدرٌ غَدا في القَلبِ مَنزلُهُ وقد

أَضَحى بِطرفٍ ناظري لا يُطرفُ

لما رأى سقمي يزيدُ وحالتي

قد نكرت فيه فلا تُتعرَّفُ

وشَكت نُجومُ اللَّيلِ من سهَري وقَد

نَاحتَ لمَا أَلقَى الحَمامُ الهُتفُ

هزَّتهُ أنفاسُ الصبَّابةِ عاطِفاً

وأمالهُ بالوصلِ عِطفٌ مُسعِفُ

ودَنَا وَقد حَيا فأَحيا مَيتاً

من صدِّهش فحياهُ ما لايُوصفُ

وَغدا العُذَيبُ وبارقٌ من ثَغرِهِ

نَهباً وذا دُرُّ وهذا قَرقفُ

وسألتهُ عند اللقاءِ عن اسمهِ

ولهاً فقالَ تَعجباً أَنا يُوسفُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن شهاب الدين التلعفري

avatar

شهاب الدين التلعفري حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Shahabuddin-Talafari@

351

قصيدة

28

متابعين

محمد بن يوسف بن مسعود الشيباني، شهاب الدين، أبو عبد الله، التلعفري. شاعر. نسبته إلى (تل أعفر) بين سنجار والموصل ولد وقرأ بالموصل. وسافر إلى دمشق، فكان من شعراء صاحبها ...

المزيد عن شهاب الدين التلعفري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة