الديوان » العصر العباسي » القاضي التنوخي » كتبت أدام الله عزك سالما

عدد الابيات : 6

طباعة

كتبتُ أدام اللَهُ عزَّك سالماً

وما أنا من شوقٍ اليك بسالمِ

تأَمَّل كتابي إنّ بين سطورهِ

سطوراً بأقلام الدموع السواجم

ولو عَلِمَ القرطاسُ ما في ضميره

شكا وبكا لكنَّهُ غير عالم

ولو ضمنت كُتبي من الشوق بعض ما

تضمنّن قلبي صرنَ كُتبَ ملاحِمِ

ولو لم أُعلِّل بالرجاء جوانحي

تفكَّكنَ من غمٍّ بها متراكم

لعلَّ الليالي أن تَعُدنَ بما مضى

فَتَحكُمَ لي فيها بردِّ المظالم

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن القاضي التنوخي

avatar

القاضي التنوخي حساب موثق

العصر العباسي

poet-Al-Qadi-al-Tanoukhi@

92

قصيدة

31

متابعين

علي بن محمد بن أبي الفهم داود بن إبراهيم بن تميم، أبو القاسم التنوخي. قاض، أديب، شاعر، عالم بأصول المعتزلة. ولد بأنطاكية، ورحل إلى بغداد في حداثته، فتفقه بها على ...

المزيد عن القاضي التنوخي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة