الديوان » الإمارات » مبارك بن حمد العقيلي »

ناح الحمام فزاد منه تحيري

ناح الحمام فزاد منه تحيري

أينوح مثلي أسفاً وهو البري

وأخالني هيجته بتحسري

أحمامة فوق الأراكة خبري

بحق من أبكاك ما أبكاك

.

ألرحمتي أم أنت مثلي في الجوى

أم أنت ذاكرة حبيب قد نوى

أو زاد شوقك يا حمامة للوى

أما أنا فبكيت من الم الهوى

وفراق من أهوى أأنت كذاك

معلومات عن مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

وُلِد الشاعر عام 1293 للهجرة في الأحساء بالسعودية وبها نشأ وأخذ العلم من بعض علمائها، إذ كانت الأحساء وقتها مركز إشعاع لعلوم اللغة العربية والتفسير والفقه، وكانت زاخرة بمجالس العلم..

المزيد عن مبارك بن حمد العقيلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مبارك بن حمد العقيلي صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس