الديوان » الإمارات » مبارك بن حمد العقيلي »

لإبراهيم إقبال وسعد

لإبراهيم إقبال وسعد

ويا بشراه هذا ما تمنى

فهبوا للبشائر والتهاني

فحق البر ذي الحسنى يهنا

بمولود المكارم حيث وافا

بعام الخير حقاً ليس ظنا

فيا من فاق للأقران طبعاً

بفعل الخير إحساناً وحسنى

بذا المولود طب نفساً دواماً

وقربه ما عشت عينا

وفز بالخير في تاريخ عامٍ

بديع الفضل مولود مهنا

رعاه بالعناية من براه

وكان له على ما شاء عونا

معلومات عن مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

وُلِد الشاعر عام 1293 للهجرة في الأحساء بالسعودية وبها نشأ وأخذ العلم من بعض علمائها، إذ كانت الأحساء وقتها مركز إشعاع لعلوم اللغة العربية والتفسير والفقه، وكانت زاخرة بمجالس العلم..

المزيد عن مبارك بن حمد العقيلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مبارك بن حمد العقيلي صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس