الديوان » مصر » أحمد الكاشف »

يا عيد الاستقلال أن

عدد الأبيات : 32

طباعة مفضلتي

يا عيد الاستقلال أن

تَ لهُ خيال أم حقيقَهْ

للعتق أم للرقِّ ما

خطّوه في تلك الوثيقه

أبمهرجان تحتفي ال

ظمأى وتحتفل الغريقه

وتنال مصر مرامها

من بعد ما سدّوا طريقه

يتكلفون الصالحا

ت لها وتأباها السليقه

إن أطلقوا أمس البلا

د فمنهمُ ليست طليقه

وحديقة أضحت ولَ

كن للغريب جنى الحديقه

وإن استبد بنيلها

قتل الشقيقة بالشقيقه

هل تملك اليوم اختيا

ر مصيرها الأمم المسوقه

ليس التعلل بالمنى

سبباً إلى العقبى السحيقه

أيضن بالغيث السحا

ب وطالما والى بروقه

في بوقه نفخ النذي

رِ وقد بلوناه وبوقه

أي الأذى بعد الذي

ذقناه نخشى أن نذوقه

أيريد ما في سوقنا

نهباً ولا نرتاد سوقه

يا دولة نأبى عدا

وتها ونرضاها صديقه

هل تنزلين بنا الهوا

ن ولا نحاول أن نعوقه

لا أنت راحمة ولا

مصر الأبية بالمطيقه

واحرَّ أكباد إلى

حرية الوادي مشوقه

هذا ذكيّ دمي لها

أجد الرضا في أن أريقه

أجريه شعراً يملأ ال

دنيا ويستصغي الخليقه

أجد السلُوَّ وأتقي

نكدَ الزمان به وضيقه

وأعيد أيام الشبا

ب الغض فاخرة أنيقه

من سار في تياره ال

يوم استحق غداً رحيقه

من نال من ضخم العظا

ت ينل من الملح الرشيقه

أتخاذلٌ زعماءَ مص

ر أمام هاوية عميقه

أي العقاب أحق بال

رجل الذي يؤذي رفيقه

عاد الغريم لمصر يع

بس بعد خدعته الدقيقه

يقضي بشدة بأسه

فيها لدعواه الرقيقه

فإن افترقتم عنده

كنتم جميعكم فريقه

إن تستفق منه فما

هي منكمُ بالمستفيقه

برهانكم ما تعملو

ن اليوم لا التحف العتيقه

بجديدها وقديمها

تتأهب الأمم العريقه

معلومات عن أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد بن ذي الفقار بن عمر الكاشف.شاعر مصري ، من أهل القرشية (من الغربية بمصر)، مولده ووفاته فيها قوقازي الأصل. قال خليل مطران: الكاشف ناصح ملوك، وفارس هيجاء ومقرع أمم،..

المزيد عن أحمد الكاشف