الديوان » مصر » أحمد الكاشف »

هل أنت راحمة فأشكو ما بيا

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

هل أنت راحمة فأشكو ما بيا

أم ما برحت تؤنِّبين الشاكيا

لو أملك الكتمان ما أشمت بي

خصماً ألدَّ ولا رقيباً واشيا

وصبرت حتى أظفرنَّ بنظرة

تشفي الجوانح أو تحين وفاتيا

لو كنت ذا حكم وجئت شفيعة

للقاتل المغلول أصبح ناجيا

أو كنت قائد عسكر وخطرت لي

بين الأعادي عدت عن رغباتيا

ورضاك عني عاشقاً متفانياً

أحلى لدي من انتصاري غازيا

ماذا على هذا المحيَّا السمح لو

أدركت هذا الراكع المتراميا

ولقد جعلتُ ضحيةً لك زوجتي

وأتيتُ مبتهلاً إليك مناجيا

وهجرتُ راحتيَ التي لولاك ما

ذهبت ولو حمِّلت طوداً عاليا

وصرفت عن هذا الوجود سريرتي

ولبثت إلا من عذابك خاليا

لأكابدنَّ الوجدَ حتى تشفقي

ولأبذلنَّ لك النفيس الغاليا

يا أورزيل تعطَّفي وتطلَّبي

ما شئت إن لم تكتفي بفؤاديا

معلومات عن أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد بن ذي الفقار بن عمر الكاشف.شاعر مصري ، من أهل القرشية (من الغربية بمصر)، مولده ووفاته فيها قوقازي الأصل. قال خليل مطران: الكاشف ناصح ملوك، وفارس هيجاء ومقرع أمم،..

المزيد عن أحمد الكاشف

تصنيفات القصيدة