الديوان » العصر الأندلسي » ابن زيدون » هل راكب ذاهب عنهم يحييني

عدد الابيات : 15

طباعة

هَل راكِبٌ ذاهِبٌ عَنهُم يُحَيِّيني

إِذ لا كِتابَ يُوافيني فَيُحيِيني

قَد مِتُّ إِلّا ذَماءً فِيَّ يُمسِكُهُ

أَنَّ الفُؤادَ بِلُقياهُم يُرَجّيني

ما سَرَّحَ الدَمعَ مِن عَيني وَأَطلَقَهُ

إِلّا اعتِيادُ أَسىً في القَلبِ مَسجونِ

صَبراً لَعَلَّ الَّذي بِالبُعدِ أَمرَضَني

بِالقُربِ يَوماً يُداويني فَيَشفيني

كَيفَ اِصطِباري وَفي كانونَ فارَقَني

قَلبي وَهانَحنُ في أَعقابِ تِشرينِ

شَخصٌ يُذَكِّرُني فاهُ وَغُرَّتَهُ

شَمسُ النَهارِ وَأَنفاسُ الرَياحينِ

لَئِن عَطِشتُ إِلى ذاكَ الرُضابِ لَكَم

قَد باتَ مِنهُ يُسَقّيني فَيُرويني

وَإِن أَفاضَ دُموعي نَوحُ باكِيَةٍ

فَكَم أَراهُ يُغَنّيني فَيُشجيني

وَإِن بَعُدتُ وَأَضنَتني الهُمومُ لَقَد

عَهِدتُهُ وَهوَ يُدنيني فَيُسليني

أَو حَلَّ عَقدَ عَزائي نَأيُهُ فَلَكَم

حَلَلتُ عَن خَصرِهِ عَقدَ الثَمانينِ

يا حُسنَ إِشراقِ ساعاتِ الدُنُوِّ بَدَت

كَواكِباً في لَيالي بُعدِهِ الجونِ

وَاللَهِ ما فارَقوني بِاِختِيارِهِمِ

وَإِنَّما الدَهرُ بِالمَكروهِ يَرميني

وَما تَبَدَّلتُ حُبّاًّ غَيرَ حُبِّهِمِ

إِذاًّ تَبَدَّلتُ دينَ الكُفرِ مِن ديني

أَفدي الحَبيبَ الَّذي لَو كانَ مُقتَدِراً

لَكانَ بِالنَفسِ وَالأَهلينَ يَفديني

يا رَبِّ قَرِّب عَلى خَيرٍ تَلاقينا

بِالطالِعِ السَعدِ وَالطَيرِ المَيامينِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


ذَماءً

الذماء : بقية النفس، أو قوة القلب. كاد يهلك لولا بقية أمل في أن يرى محبوبته ؟ فيعودَ عودُهُ خَضِراً وقلبه حياً .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَأَطلَقَهُ

أطلق الدمع : أجراه مستمراً.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


إِلّا اعتِيادُ

إلا اعتياد : (إلا) هنا أداة حصر، وليست للإستثناء ،لأنها سبقت بنفي .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


كَيفَ اِصطِباري وَفي كانونَ فارَقَني قَلبي وَهانَحنُ في أَعقابِ تِشرينِ

من كانون إلى تشرين : قراب سنة والبعد بينهما !! وجعل محبوبته كأنها قلبه .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الرُضابِ

الرضاب : الريق في الفم، فالعطش إليه مجاز؛ لا على الحقيقة. لَكَمْ: كثيراً ما .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


يُسَقّيني

يسقيني : يسقيني مرة بعد مرة .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


فَيُشجيني

فيشجيني: فيطريني ويحزنني .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


فَيُسليني

فيسليني : فينسيني همومي بلقائه .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


عَزائي

عزائي : حسرتي وآلامي .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


حَلَلتُ

حللت : هكذا كان الاصطلاح؛ أن الخصر ثمانين عقدة .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


يا حُسنَ إِشراقِ ساعاتِ الدُنُوِّ بَدَت

ساعات القرب كالكواكب تنير ليالي الظلمة وحوالك السواد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِاِختِيارِهِمِ

في المطبوع (باختيارهِم) والصواب (باختيارِهِمُ) بضم الميم . وكذا بعدها (حبهم).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


يَرميني

يرميني : يصيبني ، وينزل بي الشدائد .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَما تَبَدَّلتُ حُبّاًّ غَيرَ حُبِّهِمِ إِذاًّ تَبَدَّلتُ دينَ الكُفرِ مِن ديني

فلو بدلت حبهم بحب الغير فأنا ممن يتبدل الكفر بالإيمان فيضل سواء السبيل .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِالطالِعِ السَعدِ

الطالع السعد : باليمن وتوقع البشائر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَالطَيرِ المَيامينِ

الطير الميامين : كانوا قديماً يطلقونها فإن اتجهت يميناً استبشروا، وهكذا شاعرنا؛ فهو متفائل .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


معلومات عن ابن زيدون

avatar

ابن زيدون حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-abn-zaydun@

158

قصيدة

7

الاقتباسات

497

متابعين

أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب ابن زيدون، المخزومي الأندلسي، أبو الوليد. وزير كاتب شاعر، من أهل قرطبة، انقطع إلى ابن جهور (من ملوك الطوائف بالأندلس) فكان السفير ...

المزيد عن ابن زيدون

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة