الديوان » العصر الأندلسي » عمارة اليمني »

خذ حديثي فإنه معسول

خذ حديثي فإنه معسول

ورجال حديثهم مغسول

بت حيث التفت شاهدت روضاً

وغديراً وقابلتني قبول

غير أن القدود لم أك أدري

قبل هذا من أي شيء تميل

وغصون الحدائق الخضر جار

بينهن العناق والتقبيل

فجرى من رويحة الفجر فيها

نفس خافت النسيم عليل

فأثارت بعد السكون حراكاً

هزها منه شمأل وشمول

فإذا القد مال بعد اعتدال

فتيقن أن النسيم عذول

حبذا جور غادة تتثنى

باعتدال وفي هواها عدول

لم يزل سحرها إلى الوصل باباً

منه نحو الرضى يكون الوصول

أنا في أسرها وأسري عليها

فكلانا هو العزيز الذليل

كلما قلت أستطيل عليها

حكم الحب أنها تستطيل

غزلي من قرينة الحال لا من

غزل صدق أهله مستحيل

ولا سلو ولا علو ولكن

لي طلوع مع الهوى ونزول

وإذا جر مقودي لم أجاذب

فيه والعاشق الحرون ثقيل

ومتى قلت تقطع الهجر قالت

لا يجوز الخروج عما تقول

ولها شافعان خلق وخلق

كل ما شئت منهما فجميل

غير أن الدلال شأن الغواني

والمبرا من العيوب قليل

وبنو منقذ إذا الشعر لم يو

سم بأسمائهم عراه الخمول

وإذا أثنت القوافي عليهم

شرفوها فحظهن جزيل

سبقت مولد الزمان علاهم

فهو جار ما بينهم ونزيل

فإذا كنت للمبارك خلاً

فلك الدهر خادم وخليل

الكريم الذي إذا فاض جوداً

فله البحر والغمام رسيل

ملك يحتمي بحدي ظباه

وسطاه رعية ورعيل

الكبير الأخص لم ينعتوه

باختصاص وقدره مجهول

إنما النعت في معاليه فضل

وهو في نعت آخرين فضول

لم يفارق أهل الصعيدين إلا

ولمن فيهما عليه عويل

أفسدتهم عوائد لك فيهم

ضل عنها الحادي وحار الدليل

ولو أن النجوم رامت مساعيك

لسدت في وجههن السبيل

أنت بالسيف واليراعة أدرى

ولك البيض واليراع قبيل

لست ممن يزداد إن قلدوه

عملاً قدرك الجليل جليل

ولا ولا أنت من رجال إذا ما

عزلوهم بمجدهم مهزول

وإذا كنت والياً بالسجايا

والعطايا فغيرك المعزول

لك في كل ناظر وضمير

إمرة أمر حكمها لا يزول

ومكان مخيم حيث وجه الب

در تاج والمشتري إكليل

وأواخي رياسة يتوخى العزم

فيها والصارم المسلول

وإذا المنقذ حاول نصراً

للقوافي فغيرها المخذول

يستمد المديح من حسنات

مجدها واسع الرداء صقيل

نسب صار في البسيطة عنه

حسب فخره عري طويل

هذه خدمة القدوم دعاها

سائق مزعج وحاد عجول

فتقبل لطائفاً ليس عنها

من ثواب يجوز إلا القبول

كلمات تأتي الحزون وتمشي

حيث لانت أباطح وسهول

وإذا ما أردت نحت صخور

فلساني بنحتهن كفيل

معلومات عن عمارة اليمني

عمارة اليمني

عمارة اليمني

عمارة بن علي بن زيدان الحكمي المذحجي اليمني، أبو محمد، نجم الدين. مؤرخ ثقة، وشاعر فقيه أديب، من أهل اليمن، ولد في تهامة ورحل إلى زبيد سنة 531هـ، وقدم مصر..

المزيد عن عمارة اليمني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمارة اليمني صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس