الديوان » العصر الأندلسي » ابن قلاقس »

لولا أبو الحسن المهذب لم يكن

لولا أَبو الحَسَنِ المُهَذَّبُ لم يكُنْ

لي في البريِّةِ كُلِّها من ذاكِرِ

مَوْلًى توالَى فَخْرُهُ فَقَدِ اغْتَدَى

يروي الرئاسَةَ كابراً عن كابِر

ولقد وَدِدْتُ وما وَدِدْتُ فِرَاقَهُ

أَنى أَكونُ لديك يابا الطَّاهرِ

فكِلاكُمَا لي مَلْجَأٌ وافَيْتٌهٌ

فأَمِنْتُ فيهِ من الزَّمانِ الجائرِ

فاخصُصْ أَخاكَ أَبا المعالي كلّها

بتحيّةٍ من وقال أيضاً:

معلومات عن ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس نصر بن عبد الله بن عبد القوي اللخمي أبو الفتوح الأعز الإسكندري الأزهري. شاعر نبيل، من كبار الكتاب المترسلين، كان في سيرته غموض، ولد ونشأ بالإسكندرية وانتقل إلى..

المزيد عن ابن قلاقس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن قلاقس صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس