الديوان » العصر المملوكي » ابن مليك الحموي »

الدهر قد حسنت بكم أيامه

الدهر قد حسنت بكم أيامه

وزها ببيتكم البديع نظامه

وبكم قد اعتدل الزمان وأشرقت

أوقاته وزهت لكم أعوامه

وبمثلكم في الكون أقسم لم يجد

أبدا ولم تحنث بكم أقسامه

ودمشق حين حللتم ساحاتها

أنسَ الغريب بها فطاب مقامه

وسمت على الشهباء بالشقرا التي

قد ساد أبلقها وعز مرامه

واخضر مربعها ومرتعها الذي

لي ريم رامة اذكرت آرامه

وتقمص الدوح الشذا من نشركم

فزها ومنه تفتحت اكمامه

وربت بكم في الحسن ربوتها التي

قد زاد عاشقها بكم نهيامه

وافتر ملثمها فأنسى ماؤهُ

ريقَ الحبيب وما حواه لثامه

والجامع الامويّ أصبح مفرداً

علما وقد رفعت بكم أعلامه

ورقى بمنبره خطيب جمالكم

وتلا فاطرب سجعه وكلامه

والشرع قد رفعت قواعده بكم

وعلت بفضل كمالكم احكامه

قاضي القضاة المالكي ومن سمت

في كل اقليم به اقلارمه

من سعده ما زال يخدمه الى

ان قلت هذا عبده وغلامه

مولى رقى درج العلا وسما بها

حتى علا فوق السماك مقامه

فالدر يحسن من يديه نثاره

ويشوقني من لفظ فيه نظامه

لا يعتريه في العطا ملل ولا

يثنيه عن طلب العلا لوامه

عقدت لعلياه الخناصر في الورى

وعن الزمان به انجلى ابهامه

حرم به من حل عنه خطوبه

رفعت وحطت في الورى آثامه

فالغيث ليس له كنائله ولا

لليث في يوم الوغى اقدامه

فيراعه يوم الكتيبة لدنه

ولسانه يوم الجدل حسامه

ما حاتم في الجةود ان ذكر الندى

ما عنتر في البأس ما بسطامه

تهتز للجدوى شمائله كما

يهتز من فرط الدلال قوامه

لا عيب فيه غير ان نزيله

عنه تذب عبوده وذمامه

سقيا له من روض علم زاهر

قد فاح من طيب الثناء خزامه

بالفجر اقسم انه في عصره

وتر الزمان وفرده وامامه

بحر اذا استمطرت سحب اكفه

يوم النوال عليك جاد غمامه

عارا ارى عنه القعود بمدحه

وهو الذي في الله كان قيامه

يا ابن الكرام الطيبين ومن بهم

قد زال عن كبد العليل سقامه

رفعت عن العاني الخطوب بكم كما

حطت عن الجاني بكم آثامه

يكفيكم شرفا بان عليكم

تتلى صلاة الله ثم سلامه

لا زال يزهو الابتداء بذكركم

وبمدحكم يحلو المديح ختامه

معلومات عن ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

علي بن محمد بن علي ابن مليك الحموي شاعر ولد بحماة و انتقل الى دمشق تفقه و اشتغل بالادب و برع في الشعر و توفي بدمشق له ( النفاحات الادبية..

المزيد عن ابن مليك الحموي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن مليك الحموي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس