الديوان » العصر العثماني » ابن علوي الحداد »

يا نديمي فؤادي مرتهن

عدد الأبيات : 16

طباعة مفضلتي

يا نديمي فؤادي مرتهن

يا لليالي التي مرت لنا

بين تلك المرابع والدمن

والمنازل ديار أحبابنا

ما تهنت جفوني بالوسن

بعد ما غاب سؤلي والمنا

كامل الوصف ذي الوجه الحسن

يخجل البدر نوره والسنا

آه يا حسرتي طال البعاد

والليالي تقضت بالصدود

مر عمري ولا نلت المراد

من تلاقيك أيا نور الوجود

هل تري عاد يا نور الفؤاد

عيشنا ذاك الأول لا يعود

إن قلبي تولاه الحزن

مذ تولت لبيلات الهنا

في إلهك عوض عن كل شيء

لا تأسف على ما قد مضى

خل لو أنها شك ولي

عن سبيل السلامة والرضا

والذي عنك يطرح كل غي

إنما هو سكوتك للقضا

والمواهب جميعاً والمنن

تحت حسن الرجا فاحطط هنا

هذه الدار ما فيها سرور

قط تخلو عن أخلاط الكدر

كل من حبها عقله يدور

في خلال المزابل والقذر

لا تعرج علي دار الغرور

واجتنبها ووافق من صبر

واجعل الزهد زادك والوطن

فهو رأس السيادة والغنى

معلومات عن ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

عبد الله بن علوي بن محمد الحداد، فقيه شافعي، وعالم في عقيدة أهل السنة والجماعة على منهج الأشاعرة، وفي السلوك والتربية من مدينة تريم في حضرموت اليمنية، نهج طريق الصوفية..

المزيد عن ابن علوي الحداد

تصنيفات القصيدة