الديوان » العصر العباسي » أبو العلاء المعري »

إذا كان لم يقتر عليك عطاءه

إِذا كانَ لَم يَقتُر عَلَيكَ عَطاءَهُ

إِلَهُكَ فَليَهجُر أَنامِلَكَ القَترُ

وَنَحنُ بَنو الدَهرِ الَّذي هُوَ خاتِرٌ

فَلَيسَ بِناءٍ مِن خَلائِقِنا الخَترُ

أُمورٌ شَجَت إِن لَم تَتِمَّ فَإِنَّها

أَراقِمُ تُزجي الحَتفَ أَذنابُها البُترُ

وَلَم يَحمِ ظَبياً نافِراً كَونُ مَسكِهِ

عَتيرَةَ مِسكٍ أَن يُلِمَّ بِهِ العَترُ

وَحُبُّكَ هَذي الدارَ أُسُّ إِمامَةٍ

لِجَهلِكَ وَالبادي عَلى باطِنٍ سِترُ

عَجِبتُ لِرَكبِ المَوجِ يَرجونَ كَوكَباً

وَجَيشُ المَنايا مِن نُفوسِهِمُ فِترُ

مُدامَةُ سِنٍّ وافَقَتها مُدامَةٌ

إِذا هِيَ دَبَّت فَالعِظامُ بِها فَترُ

تَغولانِ لُبَّ المَرءِ مِن كُلِّ وِجهَةٍ

فَكِلتاهُما يَغشاكَ أَن يَغلِبَ الهُترُ

معلومات عن أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أحمد بن عبد الله بن سليمان، التنوخي المعري. شاعر وفيلسوف. ولد ومات في معرة النعمان. كان نحيف الجسم، أصيب بالجدري صغيراً فعمى في السنة الرابعة من عمره. وقال الشعر وهو ابن..

المزيد عن أبو العلاء المعري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو العلاء المعري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس