الديوان » فلسطين » محمود درويش »

شهيد الأغنية

نَصَبُوا الصليبَ على الجدارْ
فكّوا السلاسل عن يدي.
و السوط مروحةٌ.و دقات النعال
لحن يصفِّرُ: سيدي!
و يقول للموتى : حذار !
_ يا أنت !
قال نباح وحشْ:
أعطيكَ دربكَ لو سجدتَ
أما معرشي سجدتينْ !
و لثمت كفي، في حياء، مرتينْ
أو ..
تعتلي خشب الصليبِ
شهيد أغنية.. و شمسْ!
ما كنتُ أول حامل إكليل شوكِ
لأقول للسمراء: ابكي!
يا من أُحبك، مثل إيماني ،
ولاسمك في فمي المغموسِ
بالعطش المعفَّر بالغبار
طعم النبيذ إذا تعتّق في الجرار!
ما كنتُ أول حامل إكليل شوكِ
لأقول: ابكي!
فعسى صليبي صهوةٌ،
و الشوك فوق جبيني المنقوش
بالدم و الندى
إكليلُ غار!
و عساي آخر من يقول:
أنا تشهِّيت الردى !

معلومات عن محمود درويش

محمود درويش

محمود درويش

محمود درويش شاعر المقاومه الفلسطينيه ، وأحد أهم الشعراء الفلسطينين المعاصرين الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة و الوطن المسلوب .محمود درويش الابن الثاني لعائلة تتكون من خمسة أبناء وثلاث بنات..

المزيد عن محمود درويش

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمود درويش صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها نثريه من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس