الديوان » المخضرمون » أبو ذؤيب الهذلي »

أبى الله إلا أن يقيدك بعدما

أَبى اللَهُ إِلّا أَن يُقيدَكَ بَعدَما

تَراءَيتُموني مِن قَريبٍ وَمَودِقِ

وَمِن بَعدِ ما أُنذِرتُمُ وَأَضاءَني

لِقابِسِكُم ضَوءُ الشِهابِ المَحَرِّقِ

فَأَعشَيتُهُ مِن بَعدِ ما راثَ عِشيُهُ

بِسَهمٍ كَسَيرِ الثابِرِيَّةِ لَهوَقِ

وَقُلتُ لَهُ هَل كُنتَ آنَستَ خالِداً

فَإِن كُنتَ قَد آنَستَهُ فَتَأَرًّقِ

معلومات عن أبو ذؤيب الهذلي

أبو ذؤيب الهذلي

أبو ذؤيب الهذلي

خويلد بن خالد بن محرث أبو ذؤيب من بني هذيل بن مدركة . من مضر . شاعر فحل ومخضرم ادرك الجاهلية والاسلام وسكن في المدينة واشترك في الغزو والفتوح وعاش الى..

المزيد عن أبو ذؤيب الهذلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو ذؤيب الهذلي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس