الديوان » العصر العباسي » الشريف الرضي »

إن غرب الدهر مصقول

إِنَّ غَربَ الدَهرِ مَصقولُ

وَغِرارَ الجَدِّ مَسلولُ

وَرِداءَ الفَجرِ مُنسَحِبٌ

وَنِطاقَ اللَيلِ مَسدولُ

وَحَواشي الجَوِّ ناصِلَةٌ

وَالدُجى بِالصُبحِ مَطلولُ

وَثَنايا اليَومِ يُضحِكُها

مِن قُدومِ العيدِ تَقبيلُ

شَهِدَت فينا مَخائِلُهُ

أَنَّ هَذا الصَومَ مَقبولُ

فَأَطِع حُكمَ السُرورِ وَإِن

زُخرِفَت فيهِ الأَضاليلُ

وَتَعَلَّل بِالمُدامِ لَهُ

إِنَّما الدُنيا تَعاليلُ

معلومات عن الشريف الرضي

الشريف الرضي

الشريف الرضي

محمد بن الحسين بن موسى، أبو الحسن الرضي العلوي الحسيني الموسوي. أشعر الطالبيين، على كثرة المجيدين فيهم. مولده ووفاته في بغداد. انتهت إليه نقابة الأشراف في حياة والده. وخلع عليه بالسواد،..

المزيد عن الشريف الرضي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشريف الرضي صنفها القارئ على أنها قصيدة هجاء ونوعها عموديه من بحر المديد


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس