الديوان » العصر الايوبي » فتيان الشاغوري »

خليلي بالحمى عرج وسل ما

خَليلي بِالحِمى عَرِّج وَسَل ما

تُرى فَعلَ الزَمانُ بِرَبعِ سَلمى

وَأَهدِ إِلى رُبى نَجدٍ سَلامي

فَتِلكَ مَعاهِدُ الأَحبابِ قِدما

سَقَتها ديمَةٌ هَطلاءُ تَهمي

وَلا تَمحو لَها طَلَلاً وَرَسما

أَلا يا حَبَّذا نَفَحاتُ نَجدٍ

وَزَهرُ الرَوضِ مِثلُ الوَشيِ رَقما

وَدِدتُ بِأَنَّني أَستافُ تُربَ ال

غُوَيرِ وَأوسِعُ الحَصباءَ لَثما

بِهِ كانَ الشَبابُ لَنا شَفيعاً

وَلَونُ الشَعرِ أَسوَدَ مُدلَهِمّا

إِذِ البيضُ الحِسانُ رَوافِل في ال

حَريرِ وَهُنَّ أَنعَمُ مِنهُ جِسما

هَزَزنَ لَنا غُصونَ البانِ ماسَت

عَلى كُثبِ النقا تَرتَجُّ ضِخما

حَواجِبُهُنَّ بارِيَةٌ قِسِيّاً

عَنِ اللَحَظاتِ كَم أَنبَضنَ سَهما

مَتى تُرسِل لِآلي الدَمعِ نَثراً

أَغاروا بِالثُغورِ الدُّرّ نَظما

فَفي نَكَهاتِهِنَّ المِسكُ نَشراً

وَفي ريقاتِهِنَّ الخَمرُ طَعما

إِذا أَنا سُمتُ حُسنَ الصَبرِ قَلبي

أَباهُ وَقالَ لي كَلّا وَلَمّا

معلومات عن فتيان الشاغوري

فتيان الشاغوري

فتيان الشاغوري

فتيان بن علي الأسدي. مؤدب، شاعر. من أهل دمشق، نسبته إلى (الشاغور) من أحيائها. مولده في بانياس، ووفاته في دمشق. اتصل بالملوك ومدحهم وعلم أولادهم. له (ديوان شعر - خ) قال..

المزيد عن فتيان الشاغوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة فتيان الشاغوري صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس