الديوان » العصر العثماني » الأمير الصنعاني »

إن من أهواه غيري لا أنا

إن من أهواه غيري لا أنا

قال هذا الأذكياء الفطنا

واتحاد الذات بالذات غدا

منهجاً وعراً ينافي السننا

مال قوم نحوه واتخذوا

شطحات مثل سبحاني أنا

ليس في الجبة إلا اللّه قف

ما بهذا قال خير الأمنا

خاتم الرسل الذي منهجه

صار نهجاً مستقيماً بينا

وكذا إخوانه من قبله

رسل اللّه وخير القرنا

دَعَوُا الخلق إلى الرب الذي

جل ذاتاً وصفات وثنا

كل من خالفهم في نهجهم

فهو كالعابد يوماً وثنا

إنما الصوفي من أعرض عن

طلب الجاه وعن حب الثنا

معرضاً عن زهرة الدنيا وعن

كل شيء قد حوته حسنا

قد أماتت نفسه شهوتها

حين أحيت فرضها والسننا

فاستمع ما قاله من قبلنا

يصف الصوفي وصفاً بينا

إن للّه عباداً فطناً

طلقوا الدنيا وخافوا الفتنا

نظروا فيها فلما علموا

أنها ليست لحيٍّ وطنا

جعلوها لجة واتخذوا

صالح الأعمال فيها سفنا

خذ جواباً من محب صادق

طابق السر لديه العلنا

معلومات عن الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

محمد بن إسماعيل بن صلاح بن محمد الحسني، الكحلاني ثم الصنعاني، أبو إبراهيم، عز الدين المعروف كأسلافه بالأمير. مجتهد من بيت الإمامة في اليمن، يلقب (المؤيد بالله) ابن المتوكل على الله...

المزيد عن الأمير الصنعاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأمير الصنعاني صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس