الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

ثمرات على غصون الحوادث

ثمرات على غصون الحوادثْ

بعثتها من الغيوب بواعثْ

ثم لاحت وحيدة بعد ما قد

كثرت في أطايب وخبائث

ثمل القوم من شراب هواها

حيث كانوا على الفناء مواكث

ثبت المنتفى بها واستقلت

في البرايا الجبال وهي ربائث

ثلَّثتني بأمرها وهو فرد

فبدا واحدٌ وثانٍ وثالث

ثقلت في النزول بين قلوب

وغيوب للأخفياء الأشاعث

ثاويات صفاتها في شئون

كالمثاني بلحنها والمثالث

ثب إليها من السوى يا نديمي

وتشبَّث بها ولا تك لاهث

ثلجت بالعلوم فيها نفوس

واطمأنت بها فليست تباحث

ثمد الماء حظ غيري منها

وأنا لا انتهاء لي في الموارث

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس