الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

ردني الله له ردا جميلا

ردني الله له رداً جميلا

فهو ربي لا أرى عنه بديلا

أنا مشغول به في كل ما

أنا مشغول به شغلاً طويلا

ولهذا لا تراني أرعوي

من سواه أبدا قالاً وقيلا

لي بأكناف الحمى قلبٌ شجى

لم يطق عنه وإن شط الرحيلا

ومطايا فكرتي طول الدجى

تقطع البيد له ميلاً فميلا

يا أخلائي وهذا جسدي

لم يزل بالشام مطروحا عليلا

لكن الصحة في القلب وإن

بطل الصبر وأضحى مستحيلا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس