الديوان » العصر العثماني » الأمير الصنعاني »

وافت هداياك التي مثلها

وافت هداياك التي مثلها

ما سمعت أذني ولا قد رأيت

حار بها خِرِّيت فكريَ الذي

كان قديماً داخلاً كل بيت

وأسكتتني ثانياً بعد أن

كنت المجلِّي قد غدوت الكميت

نظم كمثل الراح أصحبته

كأساً لقد ألطفت فيما أتيت

وشجت بالفعل لتشبيهه

وهكذا كل كمال حويت

هل قفة أو كرة قد أتتْ

من صدف فيها الذي قد هويت

فضضت عنها ختمهما بعد أن

قضيت من تعظيمها ما قضيت

فأبرزتْ كأسين قد خِلْتُهَا

مزابداً قد طُلِيتْ بالكميت

أو حفة من باغة قد طبقت

تناشد الناظر هلاَّ اجتليت

أو فم ولهان على خَدِّ مَنْ

يقول خذ من قُبَلِي ما اشتهيت

قد كتب اللهو بخط الهوى

في باطن الفنجان هلا انتشيت

أدرت فيها قهوة حلوة

أحيت من النشوة لي كل ميت

فأبرزت تلك الصفات التي

تضمن التشبيه في كل بيت

فصدقت عيني ما كذبت

إذ ذكرت من لونها ما نسيت

أسائل السلوان من فوقها

قد نشرت من نشوتي ما طويت

شبهت سلطان الهوى فوقها

من قومه يأمر خذ ما رأيت

فأمنت حين رأت فكرتي

وقالت الآن بهذه اكتفيت

وامتثلت منشور ملك الهوى

قائلة من بعد ذا لا عصيت

واعذر ففكري يا جبريل الندى

مشتت ما فيه للشعر بيت

دمت قرير العين في نعمة

تخدمك الأيام فيما ارتضيت

معلومات عن الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

محمد بن إسماعيل بن صلاح بن محمد الحسني، الكحلاني ثم الصنعاني، أبو إبراهيم، عز الدين المعروف كأسلافه بالأمير. مجتهد من بيت الإمامة في اليمن، يلقب (المؤيد بالله) ابن المتوكل على الله...

المزيد عن الأمير الصنعاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأمير الصنعاني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس