الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

ما الغير إلا بابه المغلق

ما الغير إلا بابه المغلقُ

وكلنا مفعوله المطلقُ

وليس مفعولاً به عندنا

لأننا للفعل لا نسبق

وإننا المعنى الذي فعله

جاء به لما لنا يخلق

وليس مفعول به ظاهراً

بالفعل والسبق له حققوا

وقولهم ذا ليس شرطاً له

يرده بالصدر من يصدق

بل كل مفعول به سابق

للفعل قطعاً عند من يفرق

وكل من يجحد قولوا له

هات مثالاً عندنا يطبق

يكون مفعولاً به ماله

سبق على الفعل الذي يلحق

فإن يكن حاول في لفظة

جاء بها في النطق إذ ينطق

فأخبروه ليس مقصودنا

لفظ لنا يأتي به المنطق

وإنما المعنى مراد الذي

يقول والحق به مشرق

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس