الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

شرفي يا شرفي يا شرفي

شرفي يا شرفي يا شرفي

وجه من أهواه قد أشرق في

قلبي المضني به طلعته

فتنتني بالبها والهيف

غصن بان ينثني مرحاً

قد رماني في بحار التلف

لورآه البدر ما بان ولو

سمع الظبي به لم يقف

ينجلي في كل شيء عندنا

فنراه في القبا المنكشف

لبس الصورة يختال بها

بيننا حاوي البها والترف

قد تسمَّى لي بأسماء الورى

وبكل اسم له مختلف

عطفه الغصن وقلبي طائر

همزة ساكنة في الألف

هو حق وسواه باطل

مثل ما قال لنا في الصحف

فاشهد اشهد إن تكن ذا بصرٍ

وإذا لم تك كن في الطرف

وادخل الحضرة إن كنت فتىً

أو من الحضرة فاخرج وانتف

ملأ الكون تعالى ربنا

بوجود ظاهر وهو خفي

أنت روح نفخت في أمره

درة من جسمها في صدف

آه من جهلك بالله ومن

قلبك المنقلب المنحرف

أفلا تذكر أياماً مضت

أنت فيها لم تكن يا منتفي

كن كما كنت قديماً فانياً

واعرف الحق به واعترف

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس